[sam_zone id=1]

العربية لحقوق الإنسان والوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تدينان الهجوم على وزارة الخارجية

أعربت المنظمتان العربية لحقوق الإنسان في ليبيا، واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، عن بالغ إدانتهما للعملية الإرهابية التى طالت مقر وزارة الخارجية الليبية بطرابلس ، صباح اليوم الموافق 25ديسمبر 2018 م ، والتي أدت لسقوط ما لا يقل عن ثلاثة أشخاص وإصابة عدد لا يقل عن 11شخص من بينهم مسعفين طبيين .

وجددت المنظمتان التأكيد على ما تشكله الاعتداءات الإرهابية من انتهاك جسيم لحقوق الإنسان تجب مكافحة وملاحقة مرتكبيه ومحاسبتهم وضمان منع افلاتهم من العقاب ، وتؤكدان على أن استمرار الإرهاب يشكل التحدي الرئيس لمسيرة بناء البلاد .

وشددتا على مسؤولية المجتمع الدولي في التعاون المخلص لضمان القضاء على الإرهاب بليبيا ومكافحته كجريمة منظمة عابرة للحدود، و تشددان كذلك على أهمية حرمان الإرهابيين من التستر خلف سواتر سياسية، وعلى قدم المساواة حرمانهم من التمويل والدعم اللوجستي والملاذات الآمنة .

وأكدت المنظمتان على ضرورة احترام ضمانات حقوق الإنسان الأساسية في سياق مكافحة الارهاب، وعلى نحو يستجيب لمبادىء القانون الدولي ويحرم الإرهابيين من التذرع بالمبررات وبناء المظلومية.

وقدمت المنظمتان ن تعازيها لأسر الضحايا والشعب الليبي، وتمنياتهما بعاجل الشفاء للمصابين.

في هذا المقال