ناسا تحذر من كويكب يوم القيامة

أكدت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” أن كويكب وصفته بـ”كويكب يوم القيامة” ،قد يصطدم بالأرض، ويتسبب بتغيير الحياة كما نعرفها.

ووفقاً لناسا، أن الكويكب الذي تبلغ زنته 87 مليون طن، والمرجح اصطدامه بكوب الأرض بين العامين 2175 و2199، سينجم عن اصطدامه طاقة تعادل 80 ألف مرة الطاقة الناجمة عن تفجير القنبلة النووية التي ألقيت على مدينة هيروشيما اليابانية في أغسطس عام 1945.

وقال العلماء في ناسا، إن اصطدام هذا الكويكب بالأرض سينجم عنه مقتل ملايين البشر، ناهيك عن التأثيرات المباشرة على ملايين آخرين.

في هذا المقال