مجموعة أبناء ليبيا تطالب في رسالة إلى سلامة بعقد المؤتمر الجامع في ليبيا

عبرت مجموعة أبناء ليبيا عن تطلعها إلى أن يكون المؤتمر الوطني الجامع الذي ترعاه البعثة الأممية، مؤتمرا وطنيا حقيقيا يجمع إرادة الليبيين للتخلص من حكم المتصدرين للمشهد السياسي منذ سنوات.

وطالبت المجموعة في رسالة وجهتها إلى المبعوث الأممي، غسان سلامة، بعدم إشراك حاملي الجنسيات الأجنبية في المؤتمر، وأن يعقد في ليبيا، وبعيدا عن ممثلي الدول الأجنبية، والصحافة إلى حين جلسة إعلان النتائج.

وأبدت المجموعة استعدادها لاقتراح النتائج ذات الجدوى عندما يتم التأكد من شكل المؤتمر والمشاركين فيه، مؤكدة أنه بإمكان بعثة الأمم المتحدة أن تضمن تمثيلا حقيقيا للشعب، من خلال ممثلي البلديات، الذين يجب ألا يقل عددهم عن ثلثي الحاضرين، لكي تكون قرارات المؤتمر الوطني الجامع مشروعة ومقبولة ويمكن فرضها على الجميع.

في هذا المقال