[sam_zone id=1]

المجلس الوطني للمصالحة يشدد على إجراء الانتخابات في موعد أقصاه منتصف 2019

دعا المجلس الوطني للمصالحة، الذهاب لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية على أساس الدستور، وتهيئة المناخ لذلك، ومن ثم إجراء الإنتخابات في موعد أقصاه منتصف هذا العام.

ودعا المجلس في خطاب وجهه لأمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيرس، بعدم الرجوع عن خارطة الطريق المتفق عليها في باليرمو ، مشددين على عدم تسويف مدتها ولا تعديل لأساساتها المتمثلة في تعديل الإتفاق السياسي في زمن محدد وموافقة البرلمان علي تعديل الإعلان الدستوري، وتضمين الإتفاق قبل الإعلان عن أي اسم لنيل أي منصب.

ووفقاُ للبيان، أن تواريخ الانتخابات والاستفتاء تم تحديدها في باليرمو ، محذراً من أي تأخير في إنجاز إحداها الذي سيعتبر مؤشر ينذر بأن الجدية بدأت في التدني.

وبما يتعلق بالمبعوث الأممي في ليبيا، أكد المجلس  فشله الذريع بما يتعلق بالملف الليبي، داعياً إلى تقييم كامل لعمل بعثة الدعم في ليبيا منذ إستلام سلامة لمهامه إحتراماً لسيادة الشعب الليبي.

في هذا المقال