[sam_zone id=1]

بيان أعيان ومشايخ قبائل ترهونة بعد توقيعهم الإتفاق على وقف إطلاق النار

تابع مجلس أعيان قبائل ترهونة الجهود المبذولة من وفد المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة وكذلك الخيرين من أبناء طرابلس الكبرى في شأن الأحداث الدائرة بجنوب طرابلس ويرحب أبناء ترهونة بهذه الجهود ويثني عليها فإنهم يتقدمون بجزيل الشكر والتقدير لكافة من تدخل لرأب الصدع ونزع فتيل الأزمة التي لاحت في الأفق، ويحمدون الله على نعمة العقل التي من بها على كل من يعنيه هذا الأمر، وفي الوقت الذي يؤكد به أبناء ترهونة على وحدة الصف الوطني ونبذ الخلافات والاحتكام للعقل فإنهم يرحبون بالإتفاق الذي خلصت إليه جهود السادة مشايخ وأعيان وفد المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة ويودون التأكيد على الآتي:

أولا: الالتزام بما جاء في بيان جهود المصالحة الصادر عن مجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة والمصادق عليه من مجلس المصالحة بمدينة طرابلس الكبرى

ثانيا: إن أبناء قبائل ترهونة ينبذون العنف والتطرف الديني والسياسي ويؤكدون أن مدينة ترهونة لا ترتبط بأي أجندة متطرفة ولن تكون رهينة لأي جماعة من الجماعات التي تنتهج العنف سبيلا لتحقيق أهدافها

ثالثا: يتقدم أبناء ترهونة بخالص العزاء والمواساة القلبية لكافة أسر الضحايا الذين قضوا نتيجة لهذه الأحداث ويدعون كافة أبناء ليبيا التخلي عن السلاح والاحتكام للعقل وانتهاج الحوار طريقا لإنهاء الخلافات

رابعا: يدعو أبناء قبائل ترهونة الأجهزة الأمنية المختصة بالمدينة للقبض على كافة المتهمين بارتكاب جرائم جنائية بمدينة ترهونة أو خارجها ويطالبون كافة المدن والمناطق الليبية لإنتهاج هذا النهج

خامسا: يدعو أبناء قبائل ترهونة كافة الذين أوتهم مدينة ترهونة نتيجة للأحداث التي تمر بها البلاد إلى ضرورة اللتزام بالتشريعات النافذة واحترام الأعراف الاجتماعية السائدة بالمجتمع الليبي في شأن مقتضيات الضيافة الاجتماعية ويدعون كافة المتهمين في قضايا جنائية في جميع المناطق الليبية بضرورة المثول أمام القضاء العادل للنظر فيما نسب إليهم من تهم وفي حالة عدم احترام تلك القيم والمبادئ فإن أعيان ومشايخ قبائل ترهونة كغيرهم من القبائل سيضطررون إلى اتخاذ الإجراءات الكفيلة لإنهاء حق الاستجارة والإقامة، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته مجلس أعيان وقبائل ترهونة.

In this article