[sam_zone id=1]

عقيلة صالح: انتخاب رئيس البلاد يجب أن يكون من الشعب مباشرة

قال رئيس مجلس النواب، عقيلة صالح، إن انتخاب رئيس البلاد يجب أن يكون من الشعب مباشرة، لافتا إلى أن المجلس يدرس كفية انتخاب الرئيس، وبصدد إصدار القانون المتعلق بالأمر، في ظل سعيهم في تشكيل حكومة وحدة وطنية، مشيرا إلى أنهم لا يوصون بأن يكون رئيس الحكومة هو رئيس الدولة.
وأوضح صالح في مقابلة نقلت على القناة الليبية الفضائية وقناة ليبيا، بأن الوضع الصحيح الآن هو انتخاب رئيس للبلاد بأسرع وقت ممكن، لافتا إلى أن أكثر من 85% من الليبيين يؤيدون الانتخابات.
وأضاف بأنهم يريدون الانتخابات ويجب على الشعب الليبي خوض هذا الاستحقاق واحترام إرادتهم، مشددا أن الشعب يجب أن يفرض باتجاه إجراء الانتخابات ويساهم في إنجاحها ويحدد من يحكم البلاد.
وبين صالح عدم وجود سلطة تشريعية في البلاد باستثناء مجلس النواب، لافتا بأن على مجلس النواب إرساء القوانين الدستورية للبلاد.
وأكد التزامهم بحكم المحكمة في قانون الاستفتاء على الدستور، لافتا إلى أن الحكومة المؤقتة ستقدم الدعم المادي اللازم لهذه العملية في حال ترددت حكومة الوفاق، مشيرا إلى أن المجلس الرئاسي مفروض من الخارج والوضع الصحيح هو انتخاب رئيس للبلاد بأسرع وقت ممكن.
كما أكد بأن المبعوث الأممي لدى ليبيا، غسان سلامة، لم يتواصل معنا بخصوص المؤتمر الجامع موضحا عدم أحقيته بفرض سلطة تشريعية جديدة.
وعلى صعيده الشخصي، أكد صالح خلال المقابلة بعدم وجود رغبة في الترشح للانتخابات والبقاء في السلطة.
وفيما يتعلق بالمجلس الرئاسي، أوضح صالح بأن مجلس النوب أقر بأن يكون الرئاسي من رئيس ونائبين، مشيرا في الوقت نفسه بأنه منقسم على نفسه منذ البداية.
وبخصوص ملف الجنوب، دعا كافة المكونات المتواجدة في هذا الجزء إلى إلى الالتفات حول القوات المسلحة التي تعمل على تطهيره من العصابات الإرهابية والإجرامية.
وأوضح بأن المبعوث الأممي لدى ليبيا، غسان سلامة منحازا لطرف على حساب الآخر، لافتا بأنه كان على سلامة إعلان بأن الجيش يحارب الإرهاب في الجنوب، مضيفا بأنه يسعى لإزاحة مجلس النواب من المشهد.
وأكد صالح عدم وجود مشاكله تجمعه مع القائد العام للجيش، مشيرا إلى أن الجيش لم يأت لنصرة مجموعة على مجموعة أخرى باعتباره جيش كل الليبيين.
في هذا المقال