[sam_zone id=1]

غرفة عمليات الكرامة: القوات المسلحة غير منحازة لأي مكون وعملياتها لرفع المعاناة عن الجنوب

أكدت غرفة عمليات الكرامة بأن تحركاتها في الجنوب الليبي جاء تلبية لنداء الأهالي هناك، والذي تم ترجمته حين وجه القائد العام للقوات المسلحة، المشير خليفة حفتر، لبعض القطاعات بالتحرك للمنطقة.

وشددت غرفة العمليات في بيان حصلت قناة ليبيا على نسخة منه، أن ذلك يأتي بهدف رفع المعاناة التي تلازم أهالي الجنوب، إضافة لإرساء القانون ودعم المؤسسات الشرعية ومحاربة عصابات الحرابة والخطف والابتزاز والتهريب التي أثقلت كاهلهم وأثرت بشكل سلبي على احتياجاتهم وحرياتهم.

وأضاف البيان أن القوات المسلحة تعد مؤسسة وطنية هدفها الرئيس يتمثل بحماية الوطن والمواطن وهي غير منحازة لأي مكون اجتماعي على حساب آخر، فالكل أمامها مواطنين ليبيين وهدفها واضح أمام الجميع وهو وطن موحد أمن عزيز يتساوى فيه الجميع أمام القانون.

ولفت البيان إلى وجود بعض الشرائح المضادة لهذه التوجهات، والتي من الممكن أن تبث الشائعات الكاذبة لزرع الفتن بين المواطنين والمؤسسات الشرعية، ونبهت الغرفة لهذا الأمر لأخذ الحيطة والحذر منها.

وأشارت إلى أن هناك من يقوم ببث مقاطع على مواقع التواصل الاجتماعي للتفاخر والسب والشتم لبعض المكونات الاجتماعية، معربة عن استنكارها لهذه التصرفات غير الشرعية وأن متبرأة من كل من يقوم بها.

هذا وتوعدت الغرفة بإتخاذ كافة الإجراءات القانونية العادلة ضد كل من يقوم بهذه التصرفات التي لا تمثل إلا من يقوم بها بعيداً عن المؤسسة العسكرية وأهدافها.

وفي ختام البيان، قالت غرفة عمليات الكرامة بأن القوات المسلحة توجه كل الاحترام والتقدير لكافة مكونات الجنوب لما بذلوه من دعم وتعاون ومساعدة في سبيل تنفيذ واجبها الوطني.

في هذا المقال