علماء يكتشفون “أم الخلايا السرطانية”

أعلن علماء في جامعة سالفورد الأميركية، أنهم اكتشفوا ما يعتقدون أنها الخلية الأم المسؤولة عن جميع أنواع الخلايا السرطانية المختلفة.

وبين الباحثون أنهم أجروا اختباراتهم على عينتين من مرض سرطان الثدي، واستخدموا صبغة مضيئة لعزل الخلايا الأكثر نشاطا التي تم استخلاصها من العينات.

وبينت التجارب أن جزءا صغيرا للغاية من الخلايا، يدعى “الخلايا الجذعية السرطانية النشطة”، تمتاز بطاقة أكبر من نظيراتها، وأن لها القدرة على تكوين الأورام والانتشار الواسع والتكاثر بسرعة فائقة.

ووضع الأستاذ في جامعة سالفورد مايكل ليزانتي، توصيفا للاكتشاف الجديد، والذي يظهر أن الخلية الأصل تنفصل عن الخط العام للخلايا، ثم تثير اضطرابا وفوضى، فتتكاثر الخلايا الخبيثة وينجم عنها الأورام السرطانية.

وحذر ليزانتي من أن بعض أنواع العلاج الكيماوي قد تدفع الخلايا الجذعية لحدوث المزيد من الخلايا السرطانية والتسبب بانتشار الأورام السرطانية.

في هذا المقال