[sam_zone id=1]

لافروف قلق من الاعتراف بغوايدو رئيسا لفنزويلا

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن رفض مبادرات الحوار في فنزويلا  لصالح تغيير السلطات في البلاد يثير القلق.

وأضاف لافروف ان مبادرات الحوار التي تهدف إلى تعزيز الحوار الداخلي، السبيل الوحيد لحل المشاكل الحالية، ومن المثير أن يتم رفض هذه المبادرات وتحل محلها أفكارا تهدف لتغيير النظام في البلاد.

وتشهد فنزويلا توترا متصاعدا، إثر إعلان رئيس الجمعية الوطنية خوان غوايدو، نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، وسارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالاعتراف بزعيم المعارضة رئيسا انتقاليا، وتبعته كندا، كولومبيا، بيرو، الإكوادور، باراغواي، البرازيل، تشيلي، بنما، الأرجنتين، كوستاريكا، غواتيمالا وجورجيا ثم بريطانيا. فيما أيدت كل من روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى قبل أيام اليمين الدستورية رئيسا لفترة رئاسية جديدة.

في هذا المقال