[sam_zone id=1]

شكري يكشف عن محددات الموقف المصري الراسخ من الأزمة الليبية

شارك وزير الخارجية المصري سامح شكري في أعمال الاجتماع السابع للجنة الاتحاد الأفريقي رفيعة المستوى المعنية بليبيا.

وصرح المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المُستشار أحمد حافظ، بأن الجلسة شهدت استعراضاً لتطورات الأوضاع على الساحة الليبية، وجهود دعم التوافق الوطني بين كافة الأطراف الليبية من أجل الدفع بالحل السياسي لتسوية الأزمة، فضلاً عن المساعي الرامية لاستعادة الأمن والاستقرار في كافة أرجاء البلاد.

وجدد شكري التزام بلاده، بدعم ليبيا على كافة الأصعدة، منوهاً بمُحددات الموقف المصري الراسخ من الأزمة الليبية المبني على الدفع بالحل السياسي لتسوية الأزمة، وبما يضمن الحفاظ على وحدة وسيادة الدولة الليبية وسلامة أراضيها.

الجدير بالذكر، عقد الاجتماع السابع للجنة الاتحاد الأفريقي رفيعة المستوى المعنية بليبيا، على هامش أعمال الدورة الـ32 لقمة الاتحاد الأفريقي بأديس أبابا، وبحضور المُمثل الخاص للأمين العام في ليبيا غسان سلامة.

في هذا المقال