بعد إشادة فرنسا .. أمريكا ترحب بالعمليات العسكرية في الجنوب لملاحقة داعش والقاعدة 

رحبت الولايات المتحدة الأمريكية بالجهود الجارية في الجنوب، وقالت إن هذه العملية من شأنها ضمان حرمان داعش والقاعدة من وجود ملاذ آمن في جنوب ليبيا، في إشارة إلى العملية التي أطلقتها القوات المسلحة لتطهير المنطقة من المجموعات الإرهابية.
وفي بيان لها، شددت الخارجية الأمريكية على ضرورة استئناف حقل الشرارة إنتاجه، في أسرع وقت ممكن ودون عوائق، وأن تكون الإيرادات تحت إشراف المؤسسة الوطنية للنفط.
يأتي الترحيب الأمريكي بالعمليات العسكرية في الجنوب، بعد ترحيب فرنسي في الخامس من الشهر الجاري، وهو ما يشير إلى أن العمليات العسكرية لتطهير الجنوب تحظى بدعم دولي واسع.
في هذا المقال