[sam_zone id=1]

بن صالح يجدد دعوة بلاده لرفض أي تدخل خارجي لحل الأزمة الليبية

جدد رئيس مجلس الأمة الجزائري، عبد القادر بن صالح، دعوة بلاده لرفض التدخل في الشؤون الداخلية لليبيا، وتفضيل الحل السلمي السياسي، من خلال الحوار الشامل والمصالحة الوطنية.

وقال بن صالح في تصريح من شرم الشيخ، إن الجزائر لطالما حذرت من الآثار المترتبة عن الأزمة الليبية على الأمن والاستقرار في كامل المنطقة، مشيراً إلى دعوتها الأطراف الليبية باستمرار إلى وضع مصلحة الوطن فوق كل اعتبار، وتقديم التنازلات الضرورية للتوصل إلى حل سياسي توافقي في إطار مساعي الأمم المتحدة، بما يحفظ سلامة ليبيا ووحدتها وسيادتها واستقرارها.

في هذا المقال