[sam_zone id=1]

منظمة التعاون الإسلامي: المساس بأصول الشعب الليبي المجمدة انتهاك للسيادة الليبية

أعربت منظمة التعاون الإسلامي، عن رفضها القاطع، وقلقها العميق، إزاء عزم مجلس العموم البريطاني، التصويت على قانون يسمح بالاستفادة من الأرصدة الليبية المجمدة في المملكة المتحدة، لتعويض ضحايا الجيش الجمهوري الإيرلندي، مؤكدة أن قرار مجلس الأمن الدولي، رقم 1973، لسنة 2011، يدعم ليبيا وحقها في اللجوء إلى الطرق الدبلوماسية لحماية أموالها وأرصدتها المجمدة.

واستنكرت المنظمة في بيان لها، أي تشريعات أو إجراءات تمضي في اتجاه الاستحواذ أو التصرف في أموال الدول، باعتبار أن المساس بأصول الشعب الليبي المجمدة ينتهك السيادة الليبية، مطالبة بحماية هذه الأصول من أي استخدام غير قانوني، مجددة التأكيد على دعمها لليبيا وحقها في استخدام السبل القانونية والدبلوماسية لحماية أصولها المجمدة.

في هذا المقال