صندوق الأمم المتحدة للسكان يطلق حملة هاتفية لحماية النساء بدعم فرنسي

قدمت فرنسا مئة ألف دولار، دعما لصندوق الأمم المتحدة للسكان من أجل مساعدة الناجين من العنف القائم على النوع الاجتماعي عن طريق الخدمات الهاتفية.

وقالت سفيرة فرنسا لدى ليبيا، بياتريس دو هيلين، إن تعزيز مشاركة النساء في الحياة العامة، هو مفتاح تحقيق الاستقرار في ليبيا، مؤكدة أن فرنسا ملتزمة بالعمل مع المؤسسات الليبية، وموظفي قطاع الصحة، والمجتمع المدني من أجل حماية النساء من العنف.

وأفادت ممثلة صندوق الأمم المتحدة للسكان بليبيا، بيرانجار يوسفي، بأن هناك مئتين وثمانين ألف امرأة في ليبيا بحاجة للحماية، والخدمات الأساسية في كافة أرجاء ليبيا.

في هذا المقال