مستشفى يستعين بروبوت لنقل الأخبار السيئة لأهالي المرضى

يواجه مستشفى أميركي عاصفة من الغضب، بعد أن لجأ إلى روبوت ليبلغ أسرة مريض أنه على وشك الموت.

وفي التفاصل، أدخل المريض إلى مستشفى كايزر برماننت في ولاية كاليفورنيا الأميركية، خلال عطلة نهاية الأسبوع، بسبب معاناته من مشاكل في التنفس، قبل أن يتوفى يوم الثلاثاء.

وخلال وجوده في قسم العناية المركزة، مع حفيدته، دخل روبوت إلى الغرفة، فيما ظهر طبيب على شاشة مثبتة على الروبوت، وأبلغ المريض بأنه على وشك أن يموت

وقالت حفيدة المريض، إن ممرضة أخبرتهما بأن طبيبا سيأتي قريبا للقاء المريض، لكنهما فوجئا بالروبوت وهو يدخل الغرفة.أوضحت عائلة الرجل، أنها كانت على علم بأن حالته الصحية سيئة وأنه في نهاية حياته، لكنها لم تكن تعلم أنه لم يعد أمامه سوى أيام قليلة قبل أن يموت، مما أثار صدمتها وغضبها من الطريقة التي تلقت فيها الأخبار السيئة.

في هذا المقال