[sam_zone id=1]

مع اقتراب موعد عقده .. ما تزال ملامح الملتقى الوطني غير واضحة المعالم

ما يزال الملتقى الوطني الجامع، الذي أعلنت البعثة الأممية في ليبيا عن عقده قريبا، محط تساؤل من عديد الأطراف، خاصة مع تكتم البعثة الأممية لملامح هذه الملتقى ومخرجاته، والجهات المدعوة إليه.

المستشار الإعلامي لرئاسة مجلس النواب، فتحي المريمي، أكد في تصريحات صحفية أن البعثة الأممية لم تخاطب البرلمان حتى الآن، بموعد الملتقى، أو جدول أعماله؛ مضيفا أن مركز الحوار الإنساني المتعاون مع البعثة الأممية، عقد لقاء مع رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح، في وقت سابق، وأن الأخير دعا إلى ضرورة توجيه الدعوة للشخصيات المؤثرة في المشهد الليبي، والقادرة على تنفيذ مخرجات الملتقى، والخروج من المرحلة الراهنة.

في هذا المقال