الثني يبحث مع وزير خارجيته التطورات السياسية في البلاد

بحث رئيس الحكومة المؤقتة، عبدالله الثني، مع وزير الخارجية والتعاون الدولي، عبدالهادي الحويج، آخر التطورات السياسية على الساحة الليبية، والتحضيرات الجارية من قبل الوزارة للمؤتمر الجامع المزمع إقامته من قبل الأمم المتحدة.

وخلال اجتماع عقد بديوان مجلس الوزراء في منطقة قرنادة، قال الثني إن الحكومة المؤقتة لابد أن تكون ممثلة في أي حوار قادم، خاصة وأنها الجهة الشرعية المنبثقة عن مجلس النواب.

كما تطرق الاجتماع إلى آخر نشاطات وزارة الخارجية، والخطط الموضوعة من قبل وزير الخارجية حول سير عمل الوزارة لهذا العام، وآليات تطوير أدائها بما يواكب المرحلة.

في هذا المقال