[sam_zone id=1]

روسيا والجزائر تجددان تأكيدهما عدم التدخل الأجنبي في شؤون ليبيا الداخلية

بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أمس في موسكو مع نظيره الجزائري رمطان لعمامرة ،الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها الأزمة الليبية.

حيث جدد الجانبان خلال مؤتمر صحفي مشترك، موقف بلادهما الرافض للتدخلات الأجنبية في الأزمة الليبية؛ مؤكدين على ضرورة التزام الدول بعدم التدخل في الشؤون الداخلية لليبيا وباقي الدول.

هذا كما أوضح لعمامرة أن الجزائر وروسيا بلدان تجمعهما نفس المبادئ نحو ليبيا، منها احترام سيادتها الوطنية ووحدتها الترابية.

في هذا المقال