مؤسسة النفط واتحاد عمال النفط يطالبان الرئاسي بزيادة مرتبات قطاع النفط

أعرب مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، واتحاد عمال النفط والغاز، عن خيبة أملهما إزاء قرار المجلس الرئاسي، ووزارة المالية، والمصرف المركزي، وديوان المحاسبة، بعدم إدراج زيادات رواتب قطاع النفط في ميزانية هذا العام.

جاء ذلك خلال اجتماع رئيس المؤسسة، مصطفى صنع الله، أمس، برئيس اتحاد عمال النفط والغاز، سعد الفاخري، حيث دعا إلى التعديل الفوري للميزانية، وإدراج زيادة الرواتب بها.

وحسب موقع المؤسسة، فقد بحث الجانبان خارطة طريق من شأنها أن تضمن الموافقة على الزيادات المستحقة في الرواتب.
من جانبه أكد الفاخري أن زيادة الرواتب في قطاع النفط، يجب أن تكون حقا لا جدال فيه، نظرا للتضحيات التي يقدمها العاملون في سبيل استقرار إنتاج النفط، والنهوض بالاقتصاد الليبي، وتعزيز الانتعاش الوطني.

في هذا المقال