[sam_zone id=1]

خارجية المؤقتة تدعو المجتمع الدولي لمناصرة الجيش في إنهاء فوضى المليشيات

دعت وزارة الخارجية بالحكومة المؤقتة المجتمع الدولي إلى الوقوف مع الشعب الليبي في معركته العادلة لإنهاء الفوضى وحكم المليشيات، ومناصرة القوات المسلحة في عملياتها لاستعادة العاصمة منها.

وأضافت الوزارة في بيان لها، إن أي دعوة لانسحاب القوات المسلحة في هذه المعركة تعني استمرار تغول هذه المليشيات التي تعرقل عملية بناء الدولة المدنية الديمقراطية، الخالية من السجون السياسية والإقصاء والتهميش.

وبحسب البيان الصادر عن الخارجية، أن انتشار السلاح يعد تهديداً لدول الجوار، بما يقوض الأمن والسلم الدوليين بفعل المجموعات الإرهابية.

ودعت الخارجية في ختام بيانها المجتمع الدولي، إلى المساهمة في إعادة الاعمار، والاستفادة من تجارب العالم السابقة.

في هذا المقال