[sam_zone id=1]

الجهيناوي يدعو الأطراف الليبية إلى الحفاظ على المسار السياسي وتجنب اللجوء إلى القوة

قال وزير الخارجية التونسي، خميس الجهيناوي، كل الأطراف الليبية إلى الحفاظ على المسار السياسي برعاية الأمم المتحدة، وتجنب اللجوء إلى القوة لمعالجة الخلافات بين أبناء البلد الواحد.

الجهيناوي وخلال لقائه في نيويورك مجموعة السفراء العرب المعتمدين لدى منظمة الأمم المتحدة، أكد على ضرورة توفير الظروف المناسبة لإنجاح الملتقى الوطني، باعتباره مرحلة أساسية على طريق التوصل إلى حل سلمي توافقي يعيد الأمن والاستقرار إلى ليبيا ويجنب شعبها مزيدا من المعاناة.

كما جدد تأكيده استعداد تونس للوقوف إلى جانب الليبيين، وبذل قصارى جهدها لمساعدتهم على تجاوز الأزمة الراهنة.

في هذا المقال