المشير حفتر يؤكد حرصه على إنهاء العمل العسكري في أقرب وقت

أكد القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر حرصه على إنهاء العمل العسكري في عدد من مناطق ليبيا في أقرب وقت، لافتا إلى أن قوات الجيش بصدد محاربة أطراف مسلحة غير نظامية تسيطر على عدة مناطق بالعاصمة دون وجه حق، وأن القوات المسلحة حريصة على حقن الدماء والحفاظ على أرواح المدنيين.

جاء ذلك خلال مكالمة هاتفية أجراها معه وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، الذي جدد دعوة بلاده إلى المشير حفتر، بـالوقف الفوري لإطلاق النار وحقن دماء الليبيين.

وزارة الشؤون الخارجية التونسية قالت إن الجهيناوي أكد في اتصاله مع المشير حفتر، على أهمية استكمال باقي مراحل المسار السياسي في أقرب وقت، وعلى أهمية العمل على إيجاد أرضية توافق بين مختلف أطراف الاقتتال الدائر حاليا في طرابلس ومناطق أخرى، تفضي إلى وضع الآليات الكفيلة بحل الخلافات بين الليبيين بعيدا عن لغة السلاح.

في هذا المقال