[sam_zone id=1]

الجهيناوي يبحث مع سفيري فرنسا لدى تونس وليبيا تطورات الأزمة الليبية

بحث وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي أمس مع السفير الفرنسي بتونس أوليفيي دارفور، آخر تطورات الأوضاع في ليبيا والجهود المبذولة للتوصل إلى وقف لإطلاق النار.

كما اتفق الجانبان خلال اللقاء الذي تم بحضور سفيرة فرنسا لدى ليبيا بياتريس دي هيلين على مواصلة التشاور والتنسيق، من أجل إعادة الأمن والاستقرار إلى ليبيا.

هذا وأكد الجهيناوي ، حرص بلاده على التوصل إلى وقف لإطلاق النار، والعودة إلى المسار السياسي تحت رعاية الأمم المتحدة، منبها إلى مخاطر توسع نطاق الصراع، مما يشكل خطرا حقيقيا على أمن ليبيا ودول الجوار الليبي، ومنطقة البحر الأبيض المتوسط، داعيا مختلف الأطراف الليبية إلى تقديم تنازلات متبادلة.

في هذا المقال