[sam_zone id=1]

صحفية إيطالية: منعت من التقدم للخطوط الأولى في جنوب طرابلس لوجود أنصار الشريعة

كشفت الصحفية الإيطالية فانيسا توماسيني عما شاهدته أثناء تغطيتها للمعارك في جنوب طرابلس بين قوات الجيش والمجموعات المسلحة التابعة للمجلس الرئاسي.

وفي تصريحات تلفزيونية قالت توماسيني إنها ذهبت إلى طريق المطار في ثاني يوم من اندلاع الاشتباكات بصحبة المتحدث باسم قوة حماية طرابلس، مضيفة أنها طلبت الذهاب إلى الخطوط الأمامية؛ لكنها أبلغت بأنه لا يمكن ذلك بسبب وجود أنصار الشريعة في تلك الخطوط.

كما وصفت الصحفية الإيطالية المحاور التي تقاتل فيها المجموعات التابعة للرئاسي بأنها فوضى.

في هذا المقال