المسماري يطالب إيطاليا بإغلاق المستشفى العسكري بمصراتة ومغادرة جنودها الـ 400

طالب الناطق باسم القوات المسلحة، اللواء أحمد المسماري، السلطات الإيطالية بإغلاق المستشفى العسكري الإيطالي في مدينة مصراتة، ومغادرة أربعمئة جندي إيطالي في أسرع وقت ممكن.

وقال اللواء المسماري في تصريحات لصحيفة، كورييري ديلا سيرا الإيطالية، إن هذا المستشفى الميداني الذي أنشئ إبان الحرب على داعش في مدينة سرت، لم تعد له مهمة إنسانية في الوقت الحالي، وأنه لا جدوى من الإصرار على أنه مرفق طبي، وأن الجنود الإيطاليين الأربعمئة يعملون لضمان محيطه الأمني؛ مضيفا أن هؤلاء الجنود يعملون كمدربين للمليشيات المتطرفة داخل قاعدة مصراتة حيث يقع المستشفى، وتقلع منها الطائرات التي تقصف القوات المسلحة.

في هذا المقال