تونس والجزائر تبحثان التطورات في ليبيا وانعكاساتها على المنطقة

بحث الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، بقصر قرطاج اليوم، مع وزير الشؤون الخارجية الجزائري، صبري بوقادوم، التطورات في ليبيا، وانعكاساتها المباشرة على أمن المنطقة واستقرارها.

وحسب الرئاسة التونسية، فإن اللقاء الذي جمع الطرفين تطرق إلى المساعي المبذولة من أجل إنهاء الاقتتال، والعودة سريعا إلى الحوار السياسي بين كافة الفرقاء الليبيين.

كما تم التأكيد خلال اللقاء على رفع درجات التعاون والتنسيق الأمني والعسكري بين تونس والجزائر في إطار الجهود المشتركة لمراقبة الحدود، ومكافحة الإرهاب، في ظل التطورات التي تشهدها المنطقة.

في هذا المقال