[sam_zone id=1]

السبسي وكونتي يؤكدان على أهمية مواصلة الحوار السياسي في ليبيا

قال الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، إن بلاده تتابع التطورات في ليبيا، نظرا لانعكاساتها المباشرة على أمن واستقرار تونس والمنطقة، حسبما نشرته الرئاسة التونسية.

جاء ذلك خلال لقاء جمعه اليوم مع رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، بقصر قرطاج، حيث جدد السبسي دعم تونس لكل المساعي المبذولة لإنهاء الاقتتال، ومواصلة الحوار السياسي بين كافة الفرقاء الليبيين في أقرب وقت، من أجل التوصل إلى تسوية سياسية شاملة ودائمة برعاية الأمم المتحدة، تضمن وحدة ليبيا، واستقرارها، وأمن شعبها.

من جانبه، شدد كونتي على ضرورة وقف المواجهات المسلحة، وفسح المجال أمام التحركات الدبلوماسية الجدية والحلول السياسية، باعتبارها السبيل الوحيد لتجنب التصعيد، حسب تعبيره.

In this article