[sam_zone id=1]

المستشار صالح: يجب تشكيل حكومة وحدة تتعاون مع البرلمان لتنظيم الانتخابات

قال رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح، إن الحل الأنجع للأزمة الليبية، يكمن في العودة إلى الشرعية المتمثلة في الإعلان الدستوري الذي يرفضه تنظيم الإخوان، ومن ثم تكليف مجلس النواب لشخصية، لتشكيل حكومة وحدة وطنية من كافة ربوع ليبيا، على أن تقدم برنامجها لمجلس النواب لمنحها الثقة.

وأشار صالح في مقابلة مع صحيفة اليوم السابع المصرية، إلى أن الحكومة بعد منحها الثقة تعمل على توفير الاحتياجات الضرورية لليبيين لمدة عام، وتتعاون مع مجلس النواب خلال فترة تكليفها، لتنظيم الانتخابات الرئاسية والتشريعية.

وأكد رئيس مجلس النواب، أن المجلس الرئاسي انتهى فعليا، ويفترض أن قراراته بالإجماع، وهو ما لم يتحقق، وأن فائز السراج سياسيا شخص غير مقبول، ولا يحظى بأي قبول في الشارع الليبي، وأن الاتفاق السياسي الموقع في الصخيرات انتهى، حسب قوله.

وأكد المستشار صالح، أن المؤسسة العسكرية هي الضامن لوحدة الوطن، وحفظ الأمن القومي، وأن الجيش لن يقف مكتوف اليدين في ظل تحركات لتدمير الوطن.

وقال رئيس مجلس النواب، إننا نرفض التسرع فى حسم المعركة، لأن من وصفها بالميليشيات تريد تدمير طرابلس لإثارة الرأي العام ضد الجيش، مؤكدا أن الاستراتيجية التي يتبعها الجيش هي استنزاف قدرات التشكيلات والمليشيات المسلحة، وأن هناك إصرارا سياسيا وعسكريا على طردها من العاصمة، وليس لفرض شخص بعينه، لأن من يريد حكم ليبيا يرجع إلى الشعب، بحسب قوله.

وأضاف صالح أن وجود المليشيات المسلحة والجماعات المتطرفة في طرابلس يؤثر بشكل سلبي على أمن واستقرار ليبيا ودول الجوار، وأن محاولات توزيع السلاح على مجموعات إرهابية وخارجة عن القانون أمر خطير للغاية.

في هذا المقال