مصر والإمارات تشددان على عودة الاستقرار إلى ليبيا تمهيدا لإقامة الاستحقاقات الدستورية

ناقش الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، مع وفد من دولة الإمارات المتحدة، برئاسة وزير الخارجية الإماراتي، عبد الله بن زايد آل نهيان، التعاون المشترك بين البلدين، بما يحقق المصالح المشتركة، ويعزز الأمن والاستقرار في المنطقة.
وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية، بسام راضي، إن الجانبين استعرضا خلال اللقاء آخر تطورات الأوضاع في ليبيا، حيث اتفقوا على دعم جهود مكافحة التنظيمات المتطرفة، والقضاء على الإرهاب الذي يهدد أمن واستقرار ليبيا والمنطقة بأسرها، مشددين على أهمية عودة الاستقرار إلى البلاد، على نحو يمهد إلى إقامة الاستحقاقات الدستورية، بما يلبي طموحات الشعب الليبي في مستقبل أفضل.

في هذا المقال