[sam_zone id=1]

عمليات الكرامة تدعو المنظمات المحلية والدولية لتحمل مسؤولياتها أمام ما يحدث

تعهدت غرفة عمليات الكرامة، بالقصاص من كل الجناة الذين لم يتوانوا عن ارتكاب الجريمة ضد أبناء القوات المسلحة وغيرها، من غرغور إلى القبة إلى براك إلى الفقهاء، واصفا مرتكب هذه الجرائم بعدو الإنسانية وعدو الليبيين.

ودعا المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة في منشور له، كافة منظمات حقوق الإنسان المحلية والعالمية، والهيئات الدولية، لتحمل مسؤولياتها أمام ما يحدث بفعل الدعم التركي والقطري، مشيرا إلى أن تركيا أصبحت طرفا مباشرا في حربها على الشعب الليبي ورغبته في تحقيق سيادته.

في هذا المقال