[sam_zone id=1]

خارجية المؤقتة تستنكر اتهام سالفيني للجيش الوطني بقصف المهاجرين 

استنكرت وزارة الخارجية بالحكومة المؤقتة اتهام وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني للقوات المسلحة بالمسؤولية عن القصف الذي تعرض له مركز إيواء المهاجرين في تاجوراء، معتبرة أن مثل هذه التصريحات التي وصفتها بالمنحازة من شأنها التأثير على مستقبل العلاقات والمصالح المتبادلة بين البلدين.
وقالت الخارجية في بيان لها إنها هي من تتهم المليشيات في طرابلس بالمسؤولية عن هذا القصف، بهدف تشويه صورة الجيش وقيادته، مضيفة أن العالم بات يدرك أن من يقاتل في صفوف المجلس الرئاسي عبارة عن مليشيات مسلحة تضم إرهابيين ومطلوبين محليا دوليا، داعية الجانب الإيطالي إلى عدم دعم هذه المليشيات والإرهابيين، وأن تنحاز لإرادة الشعب الليبي وقواته المسلحة، وتطلعاته في تحقيق الحرية وإعادة هيبة الدولة ومؤسساتها.
في هذا المقال