السيطرة على حريق المنطقة الزراعية بمنطقة غدامس القديمة

قال عميد بلدية غدامس قاسم المانع إن الحريق الذي نشب أمس بمنطقة غدامس القديمة، التهم قرابة ألف شجرة نخيل، لافتا إلى أن آثار الحريق ما زالت موجودة بالرغم من السيطرة عليها فجر اليوم.

وأضاف المانع لقناتنا أن الإمكانيات المحدودة لوحدة المطافي في المدينة كانت سببا رئيسيا في عدم القدرة على مكافحة الحريق بشكل سريع، مشيرا إلى أن وحدة المطافي لا تملك إلا سيارتين.

وأكد عميد البلدية أن الحرائق تم إخمادها بالتعاون بين أهالي المدينة وأصحاب سيارات نقل المياه الخاصة.

في هذا المقال