حريق مروع في غدامس والنار تلتهم 7 هكتارات من الأشجار

اندلعت أمس حرائق مروعة في بعض المزارع المتاخمة لمدينة غدامس القديمة.

ووفقا لمصادر محلية فإن سبب الحريق ارتفاع درجة الحرارة، والجفاف، والرياح القوية، مع انتشار النباتات اليابسة، وعدم توفر الماء، ما أدى إلى امتداد الحريق إلى أكثر من سبعة هكتارات من أشجار النخيل والزيتون .

وفي تصريح لقناتنا قال عميد بلدية غدامس، قاسم المانع، إن هذا الحريق يعد الأول من نوعه في المدينة، مشيرا إلى أنه ورغم نقص الإمكانيات، وبمجهودات هيئة السلامة المهنية، وبمساندة هيئة السلامة ببلدية درج، وتطوع أهالي المدينة تم إخماد الحريق.

في هذا المقال