لجنة الخارجية بالبرلمان : على الاتحاد الأوروبي مراجعة سياساته حول ملف الهجرة

أعربت لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، عن قلقها حول مصير آلاف المهاجرين الموجودين بشكل غير قانوني في ليبيا، جاء ذلك في رد على تصريحات ممثلة الاتحاد الأوروبي، بشأن أوضاع المهاجرين في البلاد.

وقالت لجنة الخارجية في بيان لها اليوم، إن ليبيا طرف في اتفاقية الوحدة الأفريقية، التي كفلت حقوق اللاجئين الأفارقة، وتشريعاتها تحظر المعاملة اللا إنسانية أو المهينة لأي إنسان على أراضيها، واصفة ممارسات المجموعات المسلحة في طرابلس بأنها أفعال إجرامية، ولا تستند إلى أي قانون، منبهة إلى أنها ومجلس النواب شددوا في أكثر من مناسبة على رفضهم إقامة مراكز إيواء خارج سلطة الشرعية، مما يصعب ضمان سلامة نزلاء تلك المراكز.

وأكدت اللجنة أن سياسية الاتحاد الأوروبي تجاه ملف الهجرة، تتحمل جزءا من مسؤولية معاناة أولئك المهاجرون، حاثة الاتحاد على مراجعة سياساته تجاه هذا الملف بشكل عاجل.

في هذا المقال