الخارجية الروسية تتابع ظروف احتجاز مواطنين روسيين في ليبيا

أعلنت الخارجية الروسية وسفارتها لدى ليبيا، عن مساع تقوم بها لتحديد الإجراءات التي يجب اتخاذها، لتقديم المساعدة القنصلية لمواطنين روسيين محتجزين في ليبيا.

وقال مكتب الإعلام بالخارجية الروسية، إن سفارة روسيا الموجودة بشكل مؤقت في تونس لأسباب أمنية، اتخذت من خلال اتصالاتها مع سلطات طرابلس، خطوات لمعرفة ظروف وأسباب احتجاز الروسيين في ليبيا، والتهم الموجهة إليهم، مؤكدة أن العمل جار لتقديم المساعدة القنصلية للمحتجزين.

في هذا المقال