الآغا : الإصلاحات الاقتصادية مشروع ضخم لسرقة الوطن والمواطن

قال رئيس لجنة السيولة بمصرف ليبيا المركزي البيضاء، رمزي الآغا، في تعليق على بيان مركزي طرابلس، حول الإيراد والإنفاق خلال النصف الأول من العام الجاري، إن هذه الإيرادات يدفعها المواطن من خلال شرائه النقد الأجنبي بشكل مباشر، أو عن طريق شرائه السلع والخدمات التي ارتفعت أسعارها نتيجة فرض الرسم على بيع النقد الأجنبي، في عمليات فتح الاعتمادات لغرض الاستيراد.

وأوضح الآغا في منشور له، أن ما دفعه المواطن كرسوم على العملة الأجنبية، أكثر من مكسبه مقابل بيع منحة أرباب الأسر، بنحو أربعة ونصف مليار دينار خلال ستة أشهر فقط، ما يعني أن المواطن ليس رابحا بل هو الخاسر، واصفا الإصلاحات الاقتصادية بأنها مشروع ضخم لسرقة الوطن والمواطن.

في هذا المقال