[sam_zone id=1]

منظمتان أمميتان تدعوان لعدم إعادة المهاجرين إلى ليبيا

رحب المفوض السامي لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، والمدير العام للمنظمة الدولية للهجرة، أنطونيو فيتورينو، بالإجماع الذي تم التوصل إليه اليوم في باريس، بشأن ضرورة العمل السريع لمعالجة الوضع في البحر المتوسط، والحد من الخسائر البشرية في ليبيا.

جاء ذلك في بيان مشترك اليوم عقب المناقشات التي جرت في باريس مع دول أوروبية، حثت خلاله المنظمتان الأمميتان على عدم إعادة الأشخاص الذين يتم إنقاذهم في المتوسط إلى ليبيا، وعدم تجريم المنظمات غير الحكومية التي تأتي لإنقاذهم في البحر.

وشدد البيان على أن يكون التوسط من أجل سلام دائم في ليبيا من الأولويات القصوى، وأنه على المجتمع الدولي استخدام نفوذه لجمع الأطراف على طاولة الحوار، وإيجاد حل سياسي يعيد الاستقرار والأمن.

في هذا المقال