[sam_zone id=1]

خلافات بين الرئاسي والمجموعات المسلحة التي تتبعه حول الهدنة المقترحة من البعثة

تبدو الخلافات واضحة ما بين المجلس الرئاسي الذي أعلن موافقته على الهدنة التي طالب بها المبعوث الأممي غسان سلامة خلال فترة عيد الأضحى، والمجموعات المسلحة التي تتبعه.

ففي وقت متأخر من مساء يوم الجمعة أصدر الرئاسي بيانا أكد فيه قبوله بالهدنة المقترحة من البعثة الأممية وفقا لأربعة ضوابط، وقال إن ذلك يأتي حرصا منه على تخفيف معاناة المواطنين حسب تعبيره.

فيما رفضت تشكيلات مسلحة تتبع الرئاسي الهدنة، وقالت إن إعلان الجانب السياسي الاعتراف بها أمر يخصه.

في هذا المقال