الخارجية الروسية تدعو جميع أطراف النزاع في ليبيا إلى استئناف المفاوضات

دعت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، جميع أطراف النزاع في ليبيا إلى استئناف المفاوضات وإطلاق عملية سياسية للتغلب على الأزمة في البلاد.

وبحسب وكالة سبوتنيك» الروسية فقد قالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في مؤتمر صحفي إن الموقف الروسي يتمثل في عدم وجود بدائل للتسوية السياسية للأزمة في ليبيا مشيرة إلى اعتقادها بأن أول خطوة ضرورية تجاه ذلك تتمثل في وضع وقف دائم لإطلاق النار.

ودعت زاخاروفا جميع القوى السياسية والعسكرية في ليبيا إلى الانخراط في المفاوضات واتخاذ إجراءات لاستعادة عملية سياسية شاملة تهدف إلى التغلب على انهيار البلاد وإنشاء مؤسسات دولة موحدة وفعالة تكون قادرة على استعادة السلام والازدهار على الأراضي الليبية.

في هذا المقال