[sam_zone id=1]

لجنة الدفاع بالبرلمان تدين هجوم مرزق وتحمل الرئاسي ومركزي طرابلس المسؤولية

دانت لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب الهجوم الإرهابي الغادر على مرزق، والذي قالت إنه يستهدف السيادة الليبية والأمن القومي.

لجنة الدفاع والأمن القومي أشارت إلى أن هذا الهجوم جاء بتواطؤ ودعم كامل من قبل رئيس المجلس الرئاسي، والمسيطرين على مصرف ليبيا المركزي الذي يقوم بعملية تمويل المليشيات والتنظيمات الإرهابية؛ وعلى رأسها ما يسمى مجلس شورى بنغازي و مجموعات المعارضة التشادية.

ودعت اللجنة القيادة العامة للقوات المسلحة باتخاذ كافة الإجراءات والتدابير لحماية الجنوب وكافة التراب الليبي، مطالبة المجتمع الدولي والأمم المتحدة بتحمل مسؤولياتهم بإدانة ورفض هذه الأعمال الإرهابية واعتبار المسؤولين عنها شخصيات تقوم بتمويل الإرهاب.

في هذا المقال