أسر وأهالى مرزق النازحون للجفرة ينظمون وقفة احتجاجية

نظم عدد من أسر وأهالي مرزق النازحين لبلدية الجفرة وعدد من مؤسسات المجتمع المدني والمنظمات وقفة احتجاجية أعربوا فيها عن استنكارهم الشديد لما اقترفته العصابات التشادية والعناصر الإجرامية من قتل وحرق وتدمير ممنهج للمتلكات الخاصة والعامة، وتهجير للأهالي قسرا والتي قالوا إنها مدعومة من المجلس الرئاسي.

وطالب المشاركون في الوقفة الاحتجاجية في بيان لهم بعثة الأمم المتحدة لدى ليبيا والحكومات بتجريم الأعمال المخالفة للقوانين والأعراف الدولية التى تقترفها الجماعات التشادية المهاجمة لمرزق، والعمل على عودة الأهالي لمدينتهم.

في هذا المقال