[sam_zone id=1]

الجهيناوي يؤكد على أهمية ومحورية القضية الليبية بالنسبة لتونس

أكد وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي على أهمية ومحورية القضية الليبية بالنسبة لتونس، وتأثيرها المباشر على الوضعين الأمني والاقتصادي بالبلاد، مذكرا بموقف بلاده الثابت إزاء هذا الملف، ومشددا على أهمية العودة إلى المسار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة.

الجهيناوي وخلال لقائه أمس سفراء كل من فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا والصين وروسيا، أشار إلى الدور الرئيسي لدول الجوار وخاصة تونس، في التوصل إلى تسوية سياسية دائمة للأزمة الليبية، وذلك في إطار المبادرة الثلاثية لرئيس الجمهورية التونسية الراحل الباجي قايد السبسي، مذكرا بالخصوص بمساعي تونس في إيجاد حل للمسألة الليبية، كما أشار إلى ضرورة إشراك الأطراف الليبية في المساعي الجارية لحل الأزمة.

من جهتهم أشاد السفراء بجهود تونس المكثفة من أجل تحقيق التسوية السياسية في ليبيا.

في هذا المقال