[sam_zone id=1]

القمة المصرية القبرصية اليونانية تؤكد ضرورة التوصل إلى حل سياسي في ليبيا

أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي و الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس، ورئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكس عن قلقهم العميق إزاء تدهور الوضع في ليبيا، وأكدوا على أن التوصل إلى تسوية سياسية شاملة هو السبيل الوحيد لحل هذا الصراع واستعادة الاستقرار في ليبيا.

رؤساء الدول الثلاث، جددوا في إعلانهم المشترك الصادر عن القمة السابعة لآلية التعاون الثلاثي، دعمهم لجهود المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، مشددين على أهمية المبادرات التي تتبناها الأمم المتحدة، وعلى رأسها خطة العمل من أجل ليبيا، وما تشكله من أساس قوي لتحقيق التقدم، كما أعربوا عن التزامهم بوحدة الدولة الليبية وسيادتها وسلامة أراضيها، مع رفض جميع أنواع التدخل الأجنبي في الشأن الليبي، وقيام بعض الأطراف بتصدير الأسلحة والمعدات العسكرية وتسهيل نقل المقاتلين الأجانب إلى ليبيا، في انتهاك واضح لقرارات الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن الدولي.

في هذا المقال