[sam_zone id=1]

وفد مشائخ قبائل الطوارق : صمام الأمان للدولة المدنية هو الجيش والشرطة

استقبل مشايخ وأعيان قبائل ترهونة، أمس، وفدا رفيع المستوى من أعيان ومشائخ قبائل الطوارق، والذين أكدوا على وحدة ليبيا، وتماسك نسيجها الاجتماعي، معربين عن رفضهم لمحاولات العبث بوحدة ليبيا وأمنها واستقرارها.

كما أكدوا أن صمام الأمان للدولة المدنية الحقيقية هما الجيش والشرطة، وأن الدعوة لقيام دولة مدنية بغيرهما هي تدوير لاستمرار سيطرة الميليشيات على مفاصل الدولة، معلنين دعمهم غير المحدود لعمل القوات المسلحة، الهادف إلى استعادة هيبة الدولة والقضاء على الميليشيات.

كما أكدوا رفضهم القاطع للتدخل التركي في ليبيا، داعين المجتمع الدولي إلى معاقبة تركيا على دعمها للجماعات الإرهابية، مؤكدين أن الطوارق وترهونة على وفاق تام في الاتجاه نحو تطهير البلاد من الميليشيات، وإنهاء حالة الفساد وإهدار المال العام .

في هذا المقال