[sam_zone id=1]

مشايخ ترهونة يحملون أعيان مصراتة ومسلاتة وتاجوراء مسؤولية القبض على أبنائهم

أكد مجلس مشايخ وأعيان قبائل ترهونة، دعمه الكامل للقوات المسلحة في عملية تحرير العاصمة من التشكيلات المسلحة، محملين المسؤولية القانونية والاجتماعية لمن يعملون على زعزعة الأمن والاستقرار داخل ترهونة.

وشدد الأعيان والمشايخ في بيان لهم، على ضرورة رفع الغطاء الاجتماعي عن كل من يعمل ضد القوات المسلحة، محملين أعيان مصراتة وامسلاتة وتاجوراء مسؤولية أعمال القبض على الهوية لأبناء مدينة ترهونة، ما قد يسبب في تفكك النسيج الاجتماعي، بحد تعبيرهم.

في هذا المقال