[sam_zone id=1]

قلق مصري إماراتي من انتشار الميليشيات المتطرفة والجماعات الإرهابية في ليبيا

أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عن قلقهما إزاء انتشار الميليشيات المتطرفة والجماعات الإرهابية المسلحة في ليبيا، في ظل استمرار حالة الانقسام في البلاد، مع التأكيد على أهمية مكافحة الإرهاب في ليبيا.

وحسب البيان المشترك في ختام زيارة السيسي للإمارات، دعا الجانبان جميع الأطراف لاستئناف العملية السياسية برعاية الأمم المتحدة، كما جددا التأكيد على الدعم الكامل للجهود المبذولة من قبل المبعوث الأممي غسان سلامة، في سبيل التوصل إلى حل لهذه الأزمة.

في هذا المقال