[sam_zone id=1]

اتفاقية التفاهم بين الرئاسي وتركيا تواجه انتقادات كونها تمت مع جسم غير دستوري

قالت وكالة رويترز، نقلا عن وزير الخارجية التركية، مولود جاويش أوغلو، إن توقيع اتفاقية الحدود البحرية بين بلاده والمجلس الرئاسي، يهدف لحماية ما وصفها بحقوق تركيا.

في حين رأى مراقبون أن اتفاقية التفاهم الموقعة بين الرئاسي وتركيا غير قانونية، كونها تمت مع المجلس الرئاسي غير الدستوري، لأن الاتفاق السياسي نص في المادة الثانية عشرة من الأحكام الإضافية على أن تستمد كافة المؤسسات المنصوص عليها في الاتفاق السياسي الليبي شرعيتها من الإعلان الدستوري وتعديله.

في هذا المقال