[sam_zone id=1]

الخارجية الإسبانية تناشد الأطراف الليبية اتخاذ خطوات نحو تحقيق الاستقرار

ناشدت وزيرة الخارجية الإسبانية أرانشا لايا، الأطراف الليبية اتخاذ خطوات نحو تحقيق الاستقرار والحد من التصعيد العسكري.

أرانشا لايا وخلال لقائها بنظيرها اليوناني نيكوس دندياس في مدريد أمس، دعت الدول التي لديها مصالح في ليبيا إلى المساعدة في حل الأزمة، مطالبة بإيقاف التصعيد العسكري واحترام حظر الأسلحة والاتفاقات الموقع عليها مؤخرا .

وشددت الوزيرة الإسبانية على الحاجة إلى احترام القانون الدولي والحفاظ على علاقات حسن الجوار.

وحول اتفاقية السراج وأردوغان قالت لايا إن الحكومة الإسبانية تطمح للوصول إلى أعلى درجات الاحترام لقواعد القانون الدولي، مؤكدة أن ذلك غير قابل للتفاوض .

في هذا المقال