[sam_zone id=1]

متناسيا هدره للمال العام .. مركزي طرابلس يلوح بالتقشف لو استمر إغلاق النفط

طالب مدير مكتب محافظ مصرف ليبيا المركزي في طرابلس عبداللطيف التونسي بخفض الإنفاق العام إلى أدنى المستويات، والاقتصار فقط في الترتيبات المالية لسنة 2020 على النفقات الضرورية.

وقال إن الصرف يجب أن ينخفض إلى الحد الأدنى من المرتبات والنفقات التشغيلية والدعم.

ولوح التونسي بإجراءات من المصرف المركزي حال استمر إغلاق النفط من قبل الحراك الشعبي، وقال إنها إجراءات احترازية تتمثل في الحد من استخدام النقد الأجنبي المتاح للأفراد سواء للتجار أو للأغراض الشخصية.

إجراءات تتناقض مع ما أقدم عليه مركزي طرابلس من التوقيع على إدارج أربعة مليارات كوديعة في مصارف تركيا، بحسب ما صرح به رئيس لجنة السيولة في مركزي البيضاء رمزي الآغا.

في هذا المقال