[sam_zone id=1]

المسار الاقتصادي يبحث معالجة الإيرادات والأزمة المصرفية وإعادة الإعمار

قالت بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا إن ثمانية وعشرين خبيرا اقتصاديا وماليا التقوا في القاهرة يومي التاسع والعاشر من فبراير الجاري، في إطار الجولة الثانية من المباحثات الخاصة بالمسار الاقتصادي والمالي، وهو أحد المسارات الثلاثة التي أطلقتها البعثة وأقرتها قمة برلين حول ليبيا التي عقدت في يناير الماضي.

المشاركون اتفقوا بحسب بيان البعثة أمس الثلاثاء على آليات لجنة الخبراء وعلى أسس عملها حيث ذكرت البعثة أن المشاركين اتفقوا على أن التشظي المؤسسي الذي طال أمده في ليبيا والسياسات المتباينة قد أثرا بشكل سلبي على الوضع الاقتصادي، لا سيما القطاع المصرفي.

في هذا المقال